*رؤية ورسالة كلية الأثار بعد التحديث           *تحديث واعتماد رؤية ورسالة الكلية           *التقرير الثاني لزيارة الوفد اللابي المصري من جامعة الفيوم لدولة روسيا 3-14 أغسطس      *إنجازات قطاع المكتبة بالكلية للعام الجامعي 2018/2019      *رابط التقرير الأول لزيارة الوفد الطلابي المصري من جامعة الفيوم لدولة روسيا من 3-14 اغسطس     

            
الأخبار
  حوار دكتور مدين حامد لصدي البلد حول دورة دار الكتب والوثائق القومية   facebook share  
  21-يوليو-2019

أجري السيد الدكتور مدين حامد المدرس بقسم ترميم الأثار بالكلية حوارا مطولا لصدي البلد حول دورة تدريبية عن كشف تزييف وتزوير المخطوطات والوثائق، وعلاج وترميم المخطوطات والكتابات والاحبار والتي نظمتها دار الكتب والوثائق القومية على مدار 4 أيام، وهي للمتخصصين في الترميم والصيانة، تحت رعاية الدكتور هشام عزمي رئيس مجلس إدارة الهيئة.
الدورة التي تنطلق الأربعاء المقبل، يشارك فيها خبراء كثيرون، منهم الدكتور مدين حامد عبد الهادي مدرس علاج وصيانة الآثار والمخطوطات والوثائق التاريخية بكلية الآثار جامعة الفيوم، والذي أكد على أهميتها.
وقال لـ "صدى البلد" إن الدورة تأتي في إطار تدريب الأخصائيين على علاج وصيانة وترميم كتابات الأحبار المختلفة بالوثائق والمخطوطات الأثرية والتاريخية والمطبوعات والكتب، كاتجاهٍ جديدٍ يؤسس له في ظل غياب المرجعية التطبيقية والتجريبية البحثية في هذا المنحي منذ نشأة علم الترميم والصيانة.
وتابع: لا سيما وأن عالمنا العربي والإسلامي يفقد بين الحين والآخر إرثًا وتراثًا عظيمًا تحمله تلك الكتابات، ويتمثل في نصوص ومؤلفات وعلوم وثقافات تنطق بها كلماتها التي دونها ونسخها السلف والسابقون من الشعراء، الأدباء، الرحالة والعلماء الأوائل العرب والمسلمين الذين قادوا العالم في جميع مناحي العلم.
وقال: وقد حان الوقت للحيلولة دون فقدها وحرمان قاصديها من تحقيقها والإفادة من كنوزها الأدبية والتاريخية والفلسفية والعلمية المختلفة، لذلك ستتضمن محاضرات الدورة التدريبية كشف النقاب عن الآليات والمهارات والأدوات المنوط بها كشف ملامح وأوجه تزييف وتزوير الوثائق والمخطوطات الأثرية والتاريخية من خلال كتاباتها ونصوصها.
وأكد أن التدريب سيتم وفق اتجاهات جديدةٍ أيضًا، ويعتمد اعتمادًا كبيرًا علي حس ومهارة المرمم واختصاصي تحقيق وتوثيق المخطوطات والآثاري- وهو المستهدف والمأمول - بالتدريب والمعالجة ، والتي تشمل ملامح ومظاهر تلف النصوص والكتابات وتأثيراتها المتلفة لحواملها القابعة أسفلها، فضلًا عن تأثير العلاج والمعالجة لأصولها المخطوطة والمطبوعة علي النحو الذي يكسب هؤلاء مهارة الفصل بين مفرداتها وصنوفها المختلفة.
وقال إن المحاضرات ستتضمن طرق الدراسة الفحص والتحليل وتقنيات تقدير العمر المتممةِ في هذا الاختصاص،وستلقي الضوء علي الطرق والتقنيات والمواد اللازمة لتحضير وتصنيع أحبار نسخ وكتابة وتدوين الوثائق والكتب والمخطوطات، وكشف تزويرها وتزييفها من خلال محاضرات عملية وتجريبية للسادة المرممين واختصاصي الصيانة والتوثيق بدار الكتب والوثائق القومية.
وكشف مدين فعاليات الدورة، مشيرا إلى أن اليوم الأول سيكون بعنوان "أحبار المخطوطات والوثائق الأثرية"، ويتضمن مواد وتقنيات صناعة الحبر وتفاعلات ومركبات الأحبار، ونماذج واستخدامات مع عدد من التطبيقات العملية.
واليوم الثاني: "تفاعلات وميكانيكيات تلف أحبار المخطوطات الأثرية"، ويتضمن أكسدة أحبار الكتابة والتحلل المائي الحامضي للأحبار، ونزيف مكونات الأحبار، والرواسب السطحية لأحبار الكتابة ودور الوسائط الرابطة وحوامل السليلوز والبروتين في تلف الحبر، وتلف الأحبار في الوثائق المحترقة والمكربنة والمزورة، ودراسات التلف مع تطبيق عملي.
واليوم الثالث: "علاج كتابات وأحبار المخطوطات والوثائق الأثرية"، ويناقش علاج الكتابات غير الثابتة، وعلاج الأحبار المتأكسدة وحموضة الأحبار، وترسيخ وتقوية الأحبار،وترميم وانعاش الكتابات الباهتة والمزورة.
واليوم الرابع والأخير: "تزييف وتزوير المخطوطات والوثائق الأثرية والتاريخية"، ويناقش التزييف والتزوير ووسائل تزييف وتزوير المخطوطات والوثائق،وتقنيات رصد وكشف تزوير وتزييف المخطوطات والكتابات.

  Powered by
| جميع الحقوق © محفوظة لجامعة الفيوم 2007 - 2018