*ورشة عمل بجامعة "كوامازاوا " باليابان بعنوان"استخدام التكنولوجيا الحديثة في التراث"           *جامعة الفيوم والرقابة الإدارية تطلقان مبادرة مكافحة الجلد العقدي بالمحافظة           *رئيسا جامعتي الفيوم و مدينة السادات يتابعا مبادرة مكافحة الجلد العقدي      *جدول توقيتات عروض ومقابلات المتقدمين لشغل وظيفة عمداء الكليات      *إفتتاح دورة إعداد المعلم الجامعي " 33 " بجامعة الفيوم     

الأخبار
  8
يوليو-2018


  رئيسا جامعتي الفيوم و مدينة السادات يتابعا مبادرة مكافحة الجلد العقدي
facebook share    

إستمراراً لفعاليات اليوم الأول لمبادرة مكافحة الجلد العقدي بمحافظة الفيوم ، وتحت رعاية وزارة التعليم العالي وهيئة الرقابة الإدارية قام الأستاذ الدكتور/ خالد اسماعيل حمزة رئيس جامعة الفيوم رافقه الأستاذ الدكتور/ أحمد بيومي رئيس جامعة مدينة السادات بتفقد الحملة البيطرية للفحص الشامل ضد الإصابة بمرض الجلد العقدي بقرية مطول مركز إطسا بحضور الأستاذ الدكتور/ محمد عيسى نائب رئيس جامعة الفيوم لشئون الدراسات العليا والبحوث ، والأستاذ الدكتور/ علاء الدين حسين عميد كلية الطب البيطري بجامعة مدينة السادات والأستاذ الدكتور/ خالد جعفر وكيل الكلية لشئون خدمة المجتمع وتنمية البيئة والأستاذ الدكتور/ أحمد عبد المنعم زغاوة رئيس قسم الأمراض الباطنة والمعدية وعدد من طلاب الكلية وذلك اليوم الأحد الموافق 2018/7/8 .
يذكر أن الحملة البيطرية للفحص الشامل للمواشي في يومها الأول تم إقامتها في عدد من قرى مركز إطسا شملت ( حلفا وخلف والونايسة ومطول ) نظمتها جامعة الفيوم تحت إشراف قطاع خدمة المجتمع وتنمية البيئة بالتعاون مع جامعتي مدينة السادات وبني سويف وعدد من الجهات المعنية .
حيث أكد أ.د. خالد حمزة أن الهدف الأساسي من الحملة هو علاج مرض الجلد العقدي و هو هدف استراتيجي و حيوي هام ، و تضم المبادرة عدد من أعضاء هيئة التدريس والأطباء البيطريين والباحثين والطلاب وذلك انطلاقاً من دور الجامعة في تنمية وخدمة كافة قضايا المجتمع المحلي مصرحاً أن اليوم الأول للمبادرة انتهى بالكشف على 750 رأس ماشية تقريباً وتقديم العلاج اللازم للحالات المصابة.
وأوضح سيادته أن مبادرة مكافحة الجلد العقدي تعتمد على عدة محاور تشمل تقديم الخدمات الطبية والعلاجية اللازمة بالإضافة الى الخدمات التوعوية والتثقيفية من خلال الندوات وورش العمل المختلفة بهدف القاء الضوء على مسببات مرض الجلد العقدي وكيفية التعامل معه وعلاجه والقضاء عليه لمنع انتشاره مرة اخرى .
كما أضاف أ.د. أحمد بيومي أن جامعة الفيوم تتبوأ مكانة مرموقة بين مختلف الجامعات المصرية ، كما انها تلبي العديد من إحتياجات الاقليم والمحافظة الواقعة فيها ، متابعاً أن جامعة الفيوم أثبتت مع مرور الوقت انها منارة للعلم ولخدمة المجتمع المحلي على حد سواء.
كما أكد سيادته أنه تأتي أهمية التعاون بين جامعتي الفيوم ومدينة السادات خاصة بعد تفشي مرض الجلد العقدي في الماشية ، و تقوم مبادرة مكافحة المرض على المسح الشامل للمواشي من خلال الفحص والعلاج والوقاية مؤكدا أن جامعة مدينة السادات لا تتوانى في الاستجابة الفورية وتوفير كافة الإمكانيات البشرية والعلاجية للقضاء على هذا المرض على الوجه الأمثل و في أسرع وقت ممكن.



  Powered by
| جميع الحقوق © محفوظة لجامعة الفيوم 2007 - 2017