*رئيس جامعة الفيوم يتفقد امتحانات نهاية الفصل الدراسي الثاني           *رئيس جامعة الفيوم يشهد حفل الإفطار الجماعي           *رئيس الجامعة يهنىء بذكرى إنتصار العاشر من رمضان      *الأستاذ الدكتور/ أشرف رحيل يهنئ أسرة الجامعة بمناسبة حلول شهر رمضان      *حفل ختام الأنشطة الطلابية بجامعة الفيوم     

الأخبار
  11
أبريل-2019


  التعديلات الدستورية وضرورة المشاركة المجتمعية بجامعة الفيوم
facebook share    

شهد الأستاذ الدكتور/ أشرف عبد الحفيظ رحيل القائم بأعمال رئيس جامعة الفيوم فعاليات ندوة "التعديلات الدستورية وضرورة المشاركة المجتمعية" والتى نظمها مركز تسويق خدمات جامعة الفيوم بالتعاون مع الادارة العامة لخدمة المجتمع والمشروعات البيئية بحضور كل من الأستاذ الدكتور/ على بركات القائم بأعمال عميد كلية الحقوق والأستاذ الدكتور/ علاء عبد المتعال الفقيه الدستورى وأستاذ القانون بكلية الحقوق جامعة بنى سويف والأستاذ الدكتور/ عبد العليم مشرف الفقيه الدستورى وأستاذ القانون بكلية الحقوق جامعة بنى سويف والأستاذ الدكتور/ مصطفى محمود مدير مركز تسويق خدمات جامعة الفيوم والسادة عمداء ووكلاء الكليات وأعضاء هيئة التدريس والطلاب بمختلف كليات الجامعة.
فى مستهل كلمته رحب رئيس الجامعة بالسادة الضيوف وأكد أن جامعة الفيوم تحرص على مواكبة الأحداث وملاحقة الظروف التى تمر بها البلاد واستكمال دورها التنويرى فى التعريف بأنظمة الدولة وتوجهاتها وتوضيحها للمواطنين وذلك لتوضيح مضمون التعديلات الدستورية ومبرراتها وأثرها فى دفع عجلة التنمية فى مصر واستكمال مسيرة الاصلاح التى بدأتها القيادة السياسية وتحقيق الاستقرار السياسى والاقتصادى والاجتماعى.
كما أشار أ.د. على بركات إلى أن دستور مصر الحالى وضع فى ظل ظروف سياسية داخلية بالغة الصعوبة والتعقيد وكان الغرض الأساسى فيه العبور بالبلاد إلى بر الأمان بعدما تعقدت الأوضاع السياسية وانفجرت الأوضاع الأمنية بصورة تهدد أمن واستقرار البلاد بشكل كبير مؤكداً أن الدستور هو مرآة المجتمع لذا فان تغير الظروف السياسية والاقتصادية والاجتماعية بعد مرور أكثر من 5 سنوات على وضع الدستور الحالى تستدعى إعادة النظر فى مواده بعد استقرار الأوضاع السياسية والأمنية وبدء برنامج الاصلاح الاقتصادى والسياسى والاجتماعى.
وأكد أ.د. مصطفى محمود أن الندوة تهدف إلى التوعية بالتعديلات الدستورية وضرورة معرفة المكسبات التى حققتها مصر بعد ثورة 30 يونيو وخاصة بعد احتلال مصر مكانة مرموقة ومتميزة بين الدول العربية من خلال اختيارها رئيساً للاتحاد الافريقى , كما دعا الحاضرين إلى ضرورة المشاركة فى التعديلات الدستورية سواء بنعم أو بلا باعتبار ذلك حق من حقوق المواطن المصرى فى الإسهام فى اختيار مواد الدستور لبلاده.
كما أعطى أ.د. عبد العليم مشرف نبذة مختصرة عن مفهوم الدستور وأنواعه مشيراً إلى أنه يعتبر وثيقة سياسية وقانونية تنظم الأمور الكبرى داخل المجتمع وتحدد الاختصاصات بالدولة واختصاص كل سلطة وتبين حقوق وحريات المواطنين , وأضاف أن الدستور إما أن يكون جامداً أو مرناً وقد يكون مكتوباً أو عرفياً ويتم اختيار مواد الدستور على حسب نظام الدولة إما أن تكون ملكية أو جمهورية وتحدث عن المواد المستحدثة التى لم تكن موجودة فى الدستور من قبل.
وأشار أ.د. علاء عبد المتعال إلى أن الدستور يتكون من 247 مادة وتحدث عن المواد التى تم اقتراح تعديلها والتى تتمثل فى المواد الخاصة بتحديد مدة الرئاسة وتعيين نائباً لرئيس الجمهورية , والمواد الخاصة بالسلطة القضائية , والمواد الخاصة بالقوات المسلحة , والمواد الخاصة بالتمثيل البرلمانى لفئات معينة.


  Powered by
| جميع الحقوق © محفوظة لجامعة الفيوم 2007 - 2018