*رئيس الجامعة يفتتح المعرض الأول للصناعات الصغيرة وكرنفال الأسر الطلابية           *الجامعة تطلق اسم الشهيد "محمد المعتز رشاد" على إحدى قاعاتها           *المجلس العربى يُكرم جامعة الفيوم      *افتتاح المؤتمر العلمي الدولي الأول لكلية التمريض بالجامعة      *حفل ختام مشروع " مدارس العلم قوة " بجامعة الفيوم     

الأخبار
  31
مارس-2010


  د. مصطفى السيد يعرض دور العلماء فى إثراء البحث العلمي
facebook share    

في إطار الموسم الثقافي للعام الجامعي 2009/2010 نظم قطاع خدمة المجتمع وتنمية البيئة تحت رعاية الأستاذ الدكتور/ أحمد الجوهري رئيس الجامعة والأستاذ الدكتور/ عبد الحميد عبد التواب نائب رئيس الجامعة لشئون خدمة المجتمع وتنمية البيئة ندوة بعنوان "علماؤنا بالخارج ودورهم في إثراء البحث العلمي" ويستضيف فيها العالم المصري الكبير الدكتور/ مصطفى السيد الحاصل على قلادة العلوم الوطنية الامريكية أعلى وسام أمريكي للعلوم وذلك يوم الثلاثاء الموافق 30 مارس 2010 بقاعة الأستاذ الدكتور/ سعيد سليمان للإحتفالات الكبرى.

وقد حضر الندوة الأستاذ الدكتور/ محمد الخليلي نائب رئيس الجامعة لشئون الدراسات العليا والبحوث والأستاذ الدكتور/ خالد حمزة نائب رئيس الجامعة لشئون التعليم والطلاب والدكتور/ علي شبكة أستاذ الأطياف بمركز البحوث العلمية ولفيف من السادة عمداء ووكلاء الكليات وجمع غفير من الطلبة والطالبات.

بدأت الندوة بكلمة أ.د.عبد الحميد عبد التواب موضحاً أن هناك أكثر من 2450 عالم مصري بالخارج وفقا لأخر احصائيات الجهاز المركزي للتعبئة العامة والاحصاء وهم من أكثر العلماء نجاحاً على مستوى العالم فمصر هي بلد الإبداع وأصل التقدم العلمي منذ أقدم العصور.

ثم كلمة أ.د. احمد الجوهري معبراً عن سعادته البالبغة بوجود هذا الجمع الكبير من الطلبة والطالبات الحرصين على حضور الندوة وهذا يدل على شغف الطلاب للعلم ويؤكد على تقدم الجامعة وحرصها الدؤب على تنوير عقول الطلاب.

ثم ألقى أ.د. مصطفى السيد محاضرة عن أهمية المواد في العصور القديمة عرض فيها أهمية المواد الحجرية والبرونزية والأهمية الكبيرة للذهب وقدرته العالية على عكس الأشعة الساقطة عليه بقوة أكبر من قوة سقوطها عليه مما يساعد على قتل الخلايا السرطانية وهذا ما تصول اليه العالم المصري الكبير لعلاج مرض السرطان ، موضحاً أن اكتشافه في القضاء على مرض السرطان يتم بدون إحداث آثار جانبية في جسد المريض ، لأنه يعتمد على تسخين الخلايا السرطانية عن طريق تسليط الأشعة تحت الحمراء عليها بهدف تدميرها.

كما أكد أن معدن الذهب يُستخدم منذ سنوات في الطب وهو أكثر المعادن ملاءمةً لجسم الإنسان، مستشهدًا بقبول الجسم للأسنان الذهبية أكثر من غيره من المعادن الأخرى ، كما أشار سيادته إلي أنه وفقاً لأخر الاحصائيات نجد أن ربع الاموات سنوياً على مستوى العالم يموتوا بسبب مرض السرطان والربع الثاني بسبب السكته القلبية.

وفي الختام فتح باب النقاس بين سيادته والسادة الحضور حول النانو تكنولوجي وموقف مصر منها وكيفية تطوير الأقسام العلمية التى تعمل على النانو تكنولوجي فى مصر وكيفية تنمية الابداع والموهبة لدى الطلاب ومعوقات الابداع فى مصر وطرق حل هذه المعوقات ، ثم قام أ.د. أحمد الجوهري بإهداء درع الجامعة للعالم الكبير/ مصطفى السيد مكتشف علاج السرطان.



  Powered by
| جميع الحقوق © محفوظة لجامعة الفيوم 2007 - 2017