*افتتاح المعرض الخيرى السنوى بالجامعة           *الجدول الزمنى لإجراءات ترشيح عميد كلية الهندسة جامعة الفيوم           *وقفة احتجاجية للتنديد بإعلان نقل السفارة الأمريكية الي القدس      *اجتماع اللجنة العليا لتبرعات جامعة الفيوم      *إحتفالية جامعة الفيوم بيوم الوفاء‎     

الأخبار
  23
نوفمبر-2014


  إنشاء مركزين لتكنولوجيا الأغشية الرقيقة والطاقة المتجددة بكلية العلوم
facebook share    

شهد الأستاذ الدكتور/ خالد اسماعيل حمزة رئيس الجامعة احتفالية إنشاء مركزين : مركز بحوث العلوم وتكنولوجيا الأغشية الرقيقة ومركز الطاقة الجديدة والمتجددة وذلك يوم الأحد الموافق 2014/11/23 بكلية العلوم جامعة الفيوم.
حضر الاحتفالية كل من الأستاذ الدكتور/ أحمد جابر شديد نائب رئيس الجامعة لشئون الدراسات العليا والبحوث والأستاذ الدكتور/ فريد عوض حيدر نائب رئيس الجامعة لشئون خدمة المجتمع وتنمية البيئة والأستاذة الدكتورة/ هدير بكير عميد كلية العلوم والأستاذ الدكتور/ كمال غلاب مدير وحدة إدارة المشروعات بالجامعة وعدد من عمداء الكليات والوكلاء وأعضاء هيئة التدريس بالجامعة.
في بداية كلمته رحب أ.د. خالد حمزة بجميع الحضور وعبر عن سعادته بحضور كوكبة من الأساتذة الذى اعتبر أن لكل واحد منهم مدرسة للعلوم والبحوث خاصة به، وأوضح سيادته أن إنشاء مثل هذه المشروعات يعتمد على ضرورة توفير كمية كبيرة من المعدات مثل : الميكروسكوب الإلكترونى وجهاز IR وقال أن تلك الأجهزة لا تخص كلية العلوم فقط وإنما تعتبر من حق جميع كليات الجامعة استخدامها وأكد على نيته فى تخفيض بعض التكاليف لهذه المعدات وتذليل العقبات أمام كلية العلوم حتى تستطيع البدء فى تنفيذ تلك المشروعات وتطويرها.
وأكد رئيس الجامعة أن جامعة الفيوم سيكون لها شأن عظيم خاص بها تستطيع المنافسة به وقال أن تلك المشروعات تواكب مسيرة التقدم العلمى والتكنولوجى بالجامعات، وصرح أنه تم ترشيحه من قبل المجلس الأعلى للجامعات لرئاسة أحد الوفود الخاصة بحضور قمة مشروع سد النهضة فى دولة أثيوبيا.
أكد أ.د. أحمد شديد على أن الميكروسكوب الإلكترونى سيفيد جميع الباحثين بجامعة الفيوم وأنه يعتبر من الأجهزة الفريدة من نوعها فى كلية العلوم جامعة الفيوم على مستوى نظرائها بالجامعات الأخرى وقال أن تكلفة الأجهزة تتراوح من 7 إلى 8 مليون جنيه وإقترح تدريب عدد من أعضاء هيئة التدريس بكلية العلوم لحضور الدورات المنعقدة بجامعة أسيوط والخاصة بالميكروسكوب الإلكترونى حتى تكون جامعة الفيوم قادرة على استخدام تلك الأجهزة الخاصة بالبحث العلمى وتصبح ذات ريادة فى هذا المجال.
خلال كلمته عبر أ.د. فريد حيدر عن سعادته لإنشاء تلك المشروعات التى ترسم طريق التقدم والرقى والتميز لجامعة الفيوم مقارنة بالجامعات المصرية الأخرى وأكد على سير الجامعة بخطى صحيحة ومنظمة نحو مستقبل أفضل فى مجالات البحث العلمى والتكنولوجى.
فيما قدم أ.د. كمال غلاب التهنئة لأسرة كلية العلوم وعلى رأسها عميدة الكلية والسادة الوكلاء على توقيع هذه المشروعات وأوضح أن مشروع الطاقة المتجددة الذى تحتفل جامعة الفيوم بتوقيع إنشاؤه الآن سيكون المشروع الذى ستنفرد به الجامعة وجعلها فى مصاف الجامعات المتميزة فى مصر، وأضاف أن ذلك المشروع يعتبر مكمل لمشروعات أخرى سبق إنشائها.
شارك الدكتور/ أحمد سعد المدرس بقسم الفيزياء بكلية العلوم بكلمة شرح فيها عرضاً تفصيلياً للمشروعين وقال أن مشروع مركز علوم وتكنولوجيا الأغشية الرقيقة ممول من صندوق العلوم والتكنولوجيا بمبلغ قدره 5 مليون جنيه وسوف يتم من خلال هذا المشروع شراء عدد من الأجهزة المتقدمة ومن أهمها الميكرسكوب الإلكترونى , أما مشروع مركز الطاقة الجديدة والمتجددة ممول من ادارة المشروعات بوزارة التعليم العالى بمبلغ قدره 3 مليون جنيه.
وفى نهاية الإحتفالية إقترح د. أحمد سعد إنشاء معهد الفيوم التكنولوجى استنادا إلى توافر الأنشطة البحثية والتجهيزات المعملية التى تم الحصول عليها واعدادها فى كلية العلوم علما بأن المعهد سوف يضم عدد من المراكز البحثية فى الطاقة الجديدة والمتجددة وتحلية المياه والنانو تكنولوجى.

  Powered by
| جميع الحقوق © محفوظة لجامعة الفيوم 2007 - 2017